المنافسين أنواعهم وتحليلهم

المنافسين أنواعهم وتحليلهم

المنافسين أنواعهم وتحليلهم

شارك المقالة على :

ما هي دراسة المنافسين:

هي إحدى المراحل التسويقية التي تمرّ بها أثناء تسويقك لمنتجك، وفيها يتم تحديد منافسيك في السوق التي تود الدخول إليها، أي معرفة من أنت بصدد منافستهم من خلال مشروعك أو خدمتك أو منتجك، وتحديد نقاط قوتهم وضعفهم، وهذا من أجل مراقبة كيف ينفذ هؤلاء المنافسون عمليات التوزيع والتسعير والبيع وأساليبهم في السوق، حيث أن هذا يساعدك على أخذ فكرة عما يمكن إضافته وتقديمه بحيث تستطيع التفوق عليهم والنجاح في تحقيق التفوق والنجاح.

من هو المنافس؟

المنافس هو الذي يقدم نفس خدمتك أو يبيع نفس منتجك أو يستثمر في ذات الفكرة التي تستثمر أنت فيها.
والمنافس غالبا ما يقاربك في التفاصيل والتكاليف وغير ذلك.

أيضا المنافس هو الذي يبيع نفس الذي تبيعه ويقوم بمحاولة الوصول إلى العملاء الذين تسعى أنت أيضا للوصول إليهم، ويقترب منك في الإمكانيات وأسعار المنتج
فكل شركة تقدم منتج أو خدمة لابد أن يكون لها منافس، ولو لم يوجد لها منافس إذن فهذا المنتج أو هذه الخدمة ليس عليه إقبال من الجمهور
أنواع المنافس
يوجد منافسون في كل محال للأعمال ,وفي الواقع هذا شئ جيد للجميع حيث يزيد حجم الإنفاق الكلي علي الدعايه واإعلانات من حجم نمو السوق
وليس بوسع أي شركه عدا الشركات الكبيره للغايه أن تأمل في تغطية السوق بالكامل .
لذا يجب عليك أن تعرف منافسيك وكيف ستتغلب عليهم

أنواع المنافسين:

منافس مباشر:

وهو المنافس الذي يقوم ببيع نفس المنتج الذي تبيعه لنفس العملاء الذين تستهدفهم
وفي الشركات التي تتنافس معا وجها لوجه للسيطره علي السوق المستهدف وعلي الرغم من أهمية جميع المنافسين فمن الراجح أن يوجد منافس واحد أو إثنان أساسيان وهي الشركات التي تتصادم معك طوال الوقت .

منافس غير مباشر:

وهو المنافس الذي يقوم ببيع منتج أو يقدم خدمة مختلفة عن التي تقدمها، ولكن يستهدف نفس عملائك لإشباع حاجتهم مثال
محلات البيتزا، ومحلات الكشري، وبالرغم من أن المنتجين مختلفين ولكن يتشابهون في إشباع حاجة العميل وهي الجوع.
وهم ليسو منافسين بالمعني الحرفي للكلمه ولكنها الطرق الأخري التي يمكن أن ينفق فيها عميلك المحتمل ماله بدلا من أن يشتري منتجاتك.
يجب أن تجمع بعض المعلومات الأساسيه عن كل المنافسين الموجودين سواءا المباشرين أو الأخرين.
ويمكن أن تتعلق هذه المعلومات بموقع الشركه المنافسه وحجم أعمالها وموقعها الإلكتروني ومعلومات عن منتجاتها وفئات العملاء الذين تستهدفهم .
ويجب أن تستغرق بعض الوقت في العمل علي معرفة مواطن قوة وضعف منافسيك فمثلا تصفح موقعهم الإلكتروني كل شهر وترقب أخبارهم .

منافسين اخرين:

وهم من يقومون ببيع نفس منتجاتك ولكن في مناطق أخري من السوق وفي بعض الأحيان يكون هذا المنافس هي الشركات الدوليه وفي بعض الأحيان الأخري يكون الشركات التي تبيع في شرائح مختلفه .
فعليك أن تراقب هذه الشركات حيث يمكنهم الإنتقال إالي السوق الذي تستهدفه في أي وقت .

تحليل المنافسين:

تحليل المنافسين جزء من تحليل السوق ، من خلاله يتم معرفة نقاط القوى والضعف للمنتجات المنافسة والاستفادة من الأخطاء المرتكبة وتعزيز نقاط القوي لللمنتج المطلوب تسويقه كما تساعد دراسة المنافسين على التنبؤ بالمخاطر التي يمكن أن يتعرض لها المنتج وتفاديها ودراسة الفرص لاغتنامها.


ما هو التحليل الرباعي SWOT؟

التحليل الرباعي SWOT أو ما يُعرف بـ “مصفوفة السوات”، أو “أداة التحليل الرباعي”: هو إطار تحليل يُستخدم لتقييم موقع الشركة التنافسي ويحدد نقاط القوة والضعف والفرص والتهديدات التي تتعرض لها الأعمال التجارية على وجه التحديد. يعتبر تحليل السوات نموذجًا تقييميًا أساسيًا يقيس ما يمكن أو لايمكن للمنظمة القيام به، بالإضافة إلى فرصها والتهديدات المحتملة التي تواجهها.


ما هي أهمية تحليل SWOT للشركات؟

تكمن أهمية تحليل SWOT في أنه يساعد المؤسسات على تحسين موقعها في السوق من خلال:
*التعرُّف على نقاط القوة وتعظيم الاستفادة منها لتحقيق أهداف العمل
*يظهر نقاط ضعف الشركة ويمنح أصحابها فرصة لقلبها لصالحهم*يستكشف الفرص التي تظهر أمام الشركة للاستفادة منها في صياغة الترتيبات التطويرية الحيوية
*يساعد على دراسة التهديدات المحتملة للأعمال، وإدخال التحسينات الأساسية على ترتيبات العمل وخطط التطوير
*يشجع على وضع الخطط التكميلية أو البديلة، والترتيبات لحالات الطوارئ
تقوم منهجية تحليل سوات SWOT بالكامل على تسليط الضوء على موارد الشركة، كما أنها تضيف أفكاراً خلاقة وإبداعية إلى استراتيجيات التسويق لتساعد على مواجهة الصعاب.

فوائد التحليل الرباعىSWOT :

تتعلم كيفية إعداد خطة إدارة المخاطر لعملك
*تكتشف كيف يمكن أن يساعدك قياس الأداء لنشاطك التجاري على مقارنة عملك بمنافسيك
*تتعلم كيفية معالجة نقاط الضعف الخاصة بك عن طريق تدريب الموظفين.
*تتعرف على الأدوات والموارد الأخرى المتوفرة لمساعدة نشاطك التجاري.
غالباً ما يتم استخدام تحليل SWOT في بداية عملية التخطيط الاستراتيجي أو كجزء منها. يعتبر هذا الإطار بمثابة دعم قوي لصنع القرار لأنه يُمكّن الشركة من استكشاف فرص النجاح التي لم تكن مستخدمة في السابق أو لإلقاء الضوء على التهديدات قبل أن تُصبِح مُرهِقة للغاية.
عناصر التحليل الرباعى الداخلية والخارجية :
كلمة SWOT هي اختصار لأربع كلمات بالانجليزية تمثل العناصر الأربع التي تقوم عليها عملية تحليل SWOT ، والتي ظهرت نتيجة البحوث التي أُجريت في معهد ستانفورد للبحوث عام 1960، تتعلق تلك الكلمات بتحليل البيئة الداخلية والخارجية وهي:
Strengths = نقاط القوة
Weaknesses = نقاط الضعف
Opportunities = الفُرص
Threats = التهديدات

دراسة وتحليل المنافسين

لماذا يجب مراقبة المنافسة؟

إن مهمّتك كرائد أعمال هي إقناع المستخدمين باستهلاك الفئة ذاتها من المنتجات التي تستهلكها أنت، وأن الحل الذي تقدّمه يعدّ مثالياً من أجلهم
للتعرف على الاستراتيجيات التي تمكّنك من تصدّر منافسيك، يجب عليك قبل كل شيء أن تعرف ما الذي يقومون به
إذا كنت لا تعرف جيّداً القطاع السوقيّ الذي تعمل فيه ومن هم الرّائدون القادة في سوقك، يصبح أصعب بكثير تقديم المنتجات والخدمات المميّزة حقّاً
في السوق الرقميّة المفعم بالابتكارات، يكون ممكناً فقط القيام بما هو مختلف إذا كنت تعلم جيداً ما يقوم به المنافسون
إن مراقبة منافسِيك الرئيسيين أيضاً يعدّ جوهرياً لوضع الأهداف لأعمالك، لأن هذا يساعدك على فهم حيّز السوق الذي تعد متواجداً فيه، والمكان الذي تطمح في الوصول إليه.

ابحث حسب القسم

الاسئلة الشائعة

اكثر الاسئلة شيوعاً في مدي